الاثنين، 22 أكتوبر، 2012

ودقت أجراس الحنين

زحام الحجيج بثيابهم البيضاء , و قلوبهم المقبلة إلى الله
 
والتي تفيض ثوبة و رجاء و تدللَ
أفواج الحجيج وأصوات المكبرين, وبكاء التائبين و المبتهلين,
وتهليل المقبلين , ورجاء العائدين , وبكاء المذنبين, وتوجع الخاطئين ,
ونحيب المنكسرين المتذللين لرضوان رب العالمين,
وتوسل العابدين أن يكونوا من المقبلين .. فيارب تقبل منهم
 

 
 
 

 

 

 
 
  
 
* لـ كل من استفآد من موضوعي
دعوآتكم الصآدقه لي و لوآلدي و والدتي
تذكّر أن هُنآك مَلْكُ اذا دعوت لـ أخيك المسلم بظهر الغيب يقول : [ولك بالمثل]
 
تحياتي
رياحين

3 التعليقات:

grtk1 يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما شاء الله تبارك الرّحمن
تصميم مميز .. بارك الله فيكِ وفي عمر والديكِ
نسأل الله ان يتقبل من الحجيج وان يكتب لنا حجة لبيته الحرام
نفع الله بكِ

رفع الله قدرك انتِ ووالديكِ ..
سعيدة بكوني هُنا :))

غير معرف يقول...

تصميم مميز رياحين
بارك الله فيك واسعدك ورحم والديك

رياحين يقول...

grtk1
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حيّا هلاً بكِ عزيزتي
سعيده بكِ وبتواجدكِ الأكثر من رائع
لآ حرمتُ إطلالتكِ

غير معرف
شكراً لتواجدكم الكريم
اللهم آمين ولكم بالمثل

إرسال تعليق